القطن المعدل وراثيا: لنتعظ من التجربة الهندية

ملتقى الحوار الإقتصادي السوداني

القطن المعدل وراثيا: لنتعظ من التجربة الهندية

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الثلاثاء أغسطس 28, 2012 2:59 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

مع الأخذ فى الأعتبار (وحسب ما ذكرت فى مقالى السابق عن القطن المعدل وراثيا ) أننى لست متخصصا لكننى مطلع وباحث عن الحقيقة فيما يدور حول القطن المعدل وراثيا .

من التجربة الهندية أنقل جزئين من بعض ما تحصلت عليه :

الأول : خلاصة وتوصيات ورقة علمية أحصائية عن موسم 2005/2006
الثانى : تقرير صحفى لصحيفة هندية صدرت فى مارس الماضى ,ربط التقرير بين أنتحار المزراعين وزراعة القطن المحور وراثيا.


أولا :
خلاصة وتوصيات ورقة علمية أحصائية عن موسم 2005/2006

أنقل ترجمة غير رسمية لخلاصة وتوصيات من ورقية علمية أحصائية لمسح تجربة القطن المحور وراثيا لبعض المناطق فى الهند . ( الخلاصة والتوصيات وردت فى الورقة بأرقام تاسعا وعاشرا)

الورقة بعنوان :
القطن المحور وراثيا فى ولاية AP 2005-2006 آمال كاذبة وإخفاقات مزمنة

False hopes festering failures Bt Cotton in AP – 2005-2006

الورقة موجودة كاملة بالنص الأنجليزى على الرابط :

http://www.ddsindia.com/www/PDF/False%2 ... 005-06.pdf

تاسعا : الخلاصة :
حسب أحصائية الدراسة تكرر ما حدث فى الثلاثة سنوات الماضية من أن القطن المحور وراثيا والقطن الهجين المحلى يسيران فى خطا واحد من حيث الأنتاجية . وكذلك لا يوجد أى تخفيض يذكر فى تكلفة المبيدات الحشرية. ونوجز حصيلة الدراسة فى الآتى:

(1) ارتفاع تكلفة زراعة القطن يبرر حظره في ولاية اندرا براديش ( Andhra Pradesh) حيث بلغت تكلفة بذرة القطن هو ما يقرب من أربع مرات أعلى من تكلفة البذور من غير الهجينة المعدل وراثيا مما أوقع المزراعين فى ديون لشراء البذور حيث أنه فى السابق لا يقوم المزراع بالأستدانة لشراء بذور .(البند 1 من جدول 7). أما الآن فأنهم يضطرون للأستدانة لشراء البذور المعدلة وراثيا.

(2) حسب ترويج الشركات المنتجة للبذور المعدلة وراثيا أن تكلفة المبيدات لوقاية النبات سوف تنحفض بشكل كبير , لكن الدراسة أثبتت أن تكلفة الأنفاق على المبيدات الحشرية لوقاية النبات ما زالت مرتفعة على القطن المعدل وراثيا.

(3) كان الفرق بين أنتاجية القطن المعدلة بذوره وراثيا و الهجينة المحلية للمزارعين أيضا ضئيلة. وصل زيادة إنتاج (حسب متوسط العائد) المعدل وراثيا للمزارعين عن هجينة القطن المحلية فقط بنسبة 6٪ . ويمكن إرجاع هذا الفرق الضئيل إلى الكثير من المعاملة التفضيلية التي اولاها المزاعون للقطن المعدل ور وراثياعن طريق زراعته في أفضل ما لديهم من تربة وموقع بالإضافة للري الجيد. والمعاملة التفضيلية ناتجة لأن المزراع قد أنفق ثلاث مرات فى تكلفة البذور على شراء بذور المعدل وراثيا بالمقارنة مع غيرها من الهجينة المحلية للقطن والتى لا تنال نفس الأهتمام حيث تقل نسبة خطر التعرض لخسارة كبيرة.

(4) للسنة الرابعة على التوالى يكون العائد المادى الصافى للفدان أقل فى حالة القطن.

(5) حسب الترويج من الشركات المنتجة لبذور القطن المعدلة وراثيا هو أنه مقاوم لديدان اللوز (الأمريكية دودة اللوز وخاصة). ولكن هذا هو ادعاء كاذب كما يتضح من البيانات الواردة فى الورقة والذى لا يعكس أي تخفيض في تكلفة المبيدات أو تقليل عدد مرات رش القطن .

(6) ظهور فيروسات خط التبغ، وأدى الى أحمرار في ورقة شجرة القطن وفى وقت مبكر وأصابة الشجرة بالذبول مما يعتبر من المؤشرات على مشاكل خطيرة وشيكة. ولقد ظهرت لأول مرة في حقول القطن وارانجال ( Fields of Warangal ) ، ولا سيما على المعدل وراثيا. هذا يترك لنا التخمين ما إذا كان القطن المعدل وراثيا ناقل لأمراض جديدة.

(7) السموم (Toxity )التى تنتجها شجرة القطن المحور وراثيا والمتبقية على زيت بذرة القطن والكعكة (الأمباز) الى الآن لم يتم أختبارها بالشكل الكافى فى الهند من السلطات المختصة والمؤسسات العلمية.

عاشرا :التوصيات :

(1) تمديد الحظر المفروض علي القطن المحور الى حين ضمان أن جميع المواد المنتجة والناتجة من زراعة القطن المعدل وراثيا آمنة لصحة الأنسان والبيئة والحيوان والتربة.
(2) وينبغي الكشف عن الثغرات الحالية في تنظيم استراتيجية والخدمات اللوجستية والقضاء الفوري عليها .
(3) يجب العمل على زيادة التجارب والاختبارات على القطن المعدل وراثيا أو على محاصيل أخرى من قبل الحكومة على نطاق واسع , على أن تقوم الحكومة ومؤسسات المجتمع المدنى بالتنوير الدورى المنتظم للمزراعين ودعوتهم لدورات تنويرية وتدريبية.
(4) ينبغي علي المعهد الوطني للتغذية ووزارة الصحة أخذ الخطوات اللازمة لاختبار القطن المعدل وراثيا ومدى آثاره على الإنسان والحيوان والتربة أو غيرها والقيام بأخضاع المحصول لأختبارات صارمة .

خاتمة خلاصة التقرير وتوصياته :ا

لا بد من الاعتراف بوضوح أن القطن المعدل وراثيا ليس هو البديل مما يؤكد ويثبت أنه لا بديل عن القطن الحالي الهجينة العادية ليس من ناحية الأمان والأطمئنان (حيث أنه أكثر أمانا) ولكن أيضا من الناحية الاقتصادية المستدامة .

ملحوظة:
ورد فى التوصياة رقم (1) تمديد الحظر المفروض على القطن المعدل وراثيا .
وبالبحث وجدت أن الحظر قد تم بموجب قرارى وزارى من أحد حكومات الأقاليم الزراعية لدخولها السوق الاسود.
الخبر بعنوان :
Bt Cotton: Maha to ban Mahyco-Monsanto
Minister accuses company of “black-marketing” seeds
PRASANNA MOHANTY | NEW DELHI | JULY 13 2012
الخبر موجود على الرابط
http://www.governancenow.com/news/regul ... o-monsanto

============================

ثانيا :
تقرير صحفى لصحيفة هندية صدرت فى مارس الماضى ,ربط التقرير بين أنتحار المزراعين وزراعة القطن المحور وراثيا.

أورد ترجمة غير رسمية لتقرير بعنوان (الوزارة تلقى باللائمة على القطن المعدل وراثيا لانتحار المزارعين )
Ministry blames Bt cotton for farmer suicides

نشر بصحيفة هندية فى مارس الماضى, للراغبين على النص كاملا موجود على رابط الصحيفة.
المصدر :-
صحيفة هندوستان تايمز الصادرة فى 26 مارس 2012 .
النسخة موجودة على الرابط :

http://www.hindustantimes.com/News-Feed ... 30798.aspx


الوزارة تلقى باللائمة على القطن المعدل وراثيا لانتحار المزارعين
ضياء الحق، هندوستان تايمز
نيودلهي، 26 مارس 2012

حلم الهند فى القطن المحور وراثيا ذهب فى الطريق الخطأ , حيث تم ربط أنتحار المزراعين فى عامى 2011 و 2012 بالتردى فى أنتاج القطن المحور وراثيا المعتد والذى أتجه اليه 90% من مزراعى القطن الهنود منذ أكثر من عقد من السنوات..
أشاد صناع القرار فى الهند بأنتاج القطن المحور وراثيا وأعتبروه نجاح تحقق , الى 9 يناير 2012 حيث تفاجأوا برفع مذكرة (صورة من المذكرة بطرف صحيفة هندوسيان تايمز) أستشارية داخلية بوزراة الزراعة أرسلت الى الأقاليم التى تزرع هذا النوع من القطن وتعرض سيناريو قاتم لزراعة هذا النوع من القطن . نصت المذكرة على :
( أن مزارعى القطن المحور وراثيا فى أزمة عميقة حيث تلاحظ أن هناك موجة أنتحار بين المزراعين خاصة مزراعى القطن المحور وراثيا.)
وتقول المذكرة :
( أن نجاح القطن المحور وراثيا على ما يبدو أستمر لمدة الخمسة سنوات الأولى , وبعدها تراجعت الكميات المنتجة وزادت هجمات الآفات وأصبحت فى تزايد مستمر . ومعلوم أن االهند والمزارعين أتجهوا لهذا النوع من بذور القطن المحورة وراثيا تفاديا لتحمل تكاليف أى مبيدات , حيث روجت شركات البذور أن بذورها قادرة على تمزيق فاتورة المبيدات الحشرية) .

وحسب نص الخبر بالصحيفة أن أرتفاع تكلفة المبيدات الحشرية وقلة الأنتاج من القطن ينفى الجدوى الأقتصادية من زراعة القطن المحور وراثيا.
وحسب المذكرة الأستشارية ورد بالنص :
( فى الواقع أن تكلفة المبيدات أستمرت فى الزيادة قابلها نقض فى الأنتاج مما يفند مقولة أن القطن المحور وراثيا لا يحتاج الى أى مبيدات حشرية ويحقق أنتاجية عالية) .
وحسب المذكرة :
( أن من أكبر الأثار المترتبة على زراعة هذا النوع من القطن الدمار الواقع على أنتاج المناطق الريفية والتى كان لها أكبر الأثر ومفتاح النمو الأقتصادى فى ثالث أكبر أقتصاديات الدول الآسيوية) .
المذكرة (حسب الصحيفة) أعتمدت على تقارير ونشرات :
(1) المجلس الهندى للعلوم الزراعية والذى يدير العلوم الزراعية
(2) معهد بحوث القطن المركزية بالهند (أعلى الهيئات الهندية المختصة بزراعة القطن) .

عند أستفسار الصحيفة لمسؤول حكومى (نائب المدير العام لعلوم المحاصيل) لم ينف أو يؤكد وجود هذه المذكرة وأن الهند ما زالت تقوم بزراعة القطن المحور وراثيا.
حسب خبر الصحيفة أن حالات الأنتحار ناتجة لأسباب تدنى أنتاج المحاصيل الزراعية والقطن أهمها (الى 209 حالة أنتحار فى عام 2011) مما أودى بالمزارعين الى مشاكل المديونيات .
وفى فبراير 2010 حظر وزير حماية البيئة بالحكومة الهندية زراعة نوع محور جينيا من الباذنجان موضحا أن من هناك عدة أسباب ومن ضمنها مراجعة تجربة القطن المحور وراثيا.


نسأل الله الهداية والتخفيف .
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: القطن المعدل وراثيا: لنتعظ من التجربة الهندية

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الاثنين سبتمبر 03, 2012 4:28 pm


الزراعة تقر بعدم نجاح القطن المحور وراثياً بالجزيرة

الأحد, 02 سبتمبر 2012 12:07 الاخبار - فى السودانى اليوم

الزراعة تقر بعدم نجاح القطن المحور وراثياً بالجزيرة
الخرطوم: السوداني
أقرت وزارة الزراعة والري بعدم نجاح زراعة القطن المحور وراثياً بمشروعي الجزيرة وحلفا وعزت ذلك لعدم إعداد الأرض بجانب تسبب الأمطار التي هطلت في غرق المحصول وتأثر بعض المساحات البسيطة التي تمت زراعتها مرة أخرى، في وقت أعلنت عن نجاح القطن المحور وراثياً بعدد كبير من المشاريع خاصة الرهد والسوكي وبعض مناطق القطاع المطري.
وأعلن وكيل وزارة الزراعة المهندس محمد حسن جبارة لـ(المركز السوداني للخدمات الصحفية) عن تكثيف وزارته جهودها للاستفادة من كمية الأمطار التي هطلت هذا العام، وكشف عن زراعة (300) ألف فدان من محصول القطن بالمناطق المطرية و(200) ألف فدان بالمشاريع المروية، مبينا إدخال تقانات جديدة في مجال القطن خاصة بالقطاع المطري بشراكة مع البرازيل بجانب زراعة (30) ألف فدان في إطار الشراكة، مؤكداً جهودهم لإدخال التقانات الحديثة لإنتاج قطن ذو قوة تسويقية عالية، مبيناً أن هذه التقانات زرعت لمدة عامين وأنتجت كميات كبيرة خاصة في منطقة الدمازين وتوقع استقرار القطاع المطري عقب إدخال هذه التقانات.

رابط صحيفة السودانى:
http://www.alsudani.sd/news/index.php?o ... Itemid=212
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am




العودة إلى ملتقى الحوار الإقتصادي السوداني

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: Google [Bot] و 1 زائر

cron